افتتاحية

  • وداعا قراءنا الأعزاء.

    بقلم : صبري يوسف . لم يعد هناك متسع من الوقت للبحث عن الذات في مهنة الانتساب إليها يتطلب جهدا كبيرا ...

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » خبيرات نيت » الدورة الاستثنائية للمجلس الإقليمي للرحامنة ..مسبح بالصخور الرحامنة أولا وسيدي بوعثمان في المستقبل . وإرجاء للمصادقة على تمويل أنشطة المجتمع المدني وقراءة في إكراهات المال  والديون .

الدورة الاستثنائية للمجلس الإقليمي للرحامنة ..مسبح بالصخور الرحامنة أولا وسيدي بوعثمان في المستقبل . وإرجاء للمصادقة على تمويل أنشطة المجتمع المدني وقراءة في إكراهات المال  والديون .

تقرير : هيئة أيام بريس .

عرفت عمالة إقليم الرحامنة صباح اليوم انعقاد أشغال الدورة الاستثنائية لمجلسها الإقليمي بحضور أغلبية أعضائه من أصل 17 .

المجلس انكب على دراسة ومناقشة مجموعة من النقاط . كانت أولها برمجة الفائض التقديري لسنة 2018 . 1 مليون درهم أخذت وقتا بحكم أن بعض أعضاء المجلس اعتبرها غير كافية ربطا بالالتزامات والاتفاقيات . في غياب مداخل للمجلس . وعلى اعتبار مديونية تكلف سنويا دفع ما قدره 380 مليون سنتيم خلال 15 سنة القادمة بما قدره 5.5 مليار سنتيم رقم المدينوينة . مما يطرح بحسب النقاش العام داخل الدورة أزمة سيولة . رغم حرص الجميع على النهوض بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية لساكنة الرحامنة . وهي المناسبة التي دفعت باتجاه إعطاء مبادرة لإنجاز مسبح بالجماعة القروية صخور الرحامنة تستفيد من خدماته جماعات الرحامنة الشمالية المقدر عددها ب 50 ألف نسمة . في انتظار أن تعرف بلدية سيدي بوعثمان السنة المقبلة نفس المشروع . لاعتبارات رآها المتدخلون تهدف إلى الحد من حالات الوفاة التي عرفتها الصخور في الصيف الفارط . بأن قضى أكثر من 6 شباب وفاة  بنهر أم الربيع .

النقاش تطرق إلى مجموعة أوراش ستعرف طريقها إلى التحقق من خلال 11 مليون درهم كمساهمة من المديرية العامة للجماعات المحلية لإعادة الاعتبار للطرق الغير مصنفة ،وإنشاء 50 حجرة للتعليم . فطريق الموت الرابط بين الصخور وسيد غانم ، وبين الجماعة القروية بوروس ومراكش وطرقا أخرى ستصبح منتهية المشاكل المرورية .

المجلس قام بانتخاب نائب لكاتب المجلس،  وأعضاء باللجنة المكلفة بالشؤون الاجتماعية والأسرة، واللجنة المكلفة بالشؤون المالية والميزانية .

أشغال الدورة عرفت كذلك تعديل النظام الداخلي للمجلس في مواده 6 و11 و21 .

لتختتم دورة يوم الاثنين 11 دجنبر 2017 بإرجاء المناقشة والمصادقة على كناش التحملات لتمول أنشطة المجتمع المدني بالإقليم . إلى حين التوصل بمخرجات اللقاء التواصلي للمجتمع المدني الذي عرفته عمالة الإقليم مؤخرا . النقاش أعاد تناول صندوق الدعم ، واستحضار “بغينا نعرفوا أش ندعموا ” . بما ظهر أن جميع أعضاء المجلس متفقون حول إيجاد مسوغات بديلة عن الأسلوب التقليدي الذي كانت الجمعيات تتعامل به وهي تبحث عن دعم يصبح مع الوقت متعدد الروافد .

النقطة هاته ، أسالت حديثا مسترسلا أرجئ  بالإجماع نقاشها بعد التوصل بتوصيات ورشات المجتمع المدني في يومه الدراسي الأخير . من أجل ما اسماه المجتمعون عقلنة وغربلة المجتمع المدني الذي تتعامل معه مؤسسات الدولة المنتخبة أو جهازها العاملي .

الدورة انتهت بالتصويت بالإجماع على جميع جدول أعمالها في غياب ممتنعين أو رافضين .