افتتاحية

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » خبيرات نيت » الرحامنة تفقد أحد أبنائها الأبرار . 

الرحامنة تفقد أحد أبنائها الأبرار . 

غادرنا إلى دار البقاء الرحماني الأصيل ،الحاج عبد الله شاكر عن سن يناهز 93 عاما .ويعتبر الفقيد من أبر أبناء الرحامنة  الذين خدموا القبيلة والبلدة والوطن بصفة عامة بتفان وإخلاص ، فقد شغل عدة مناصب حساسة في القضاء المغربي ، وعمل بعدة مدن منها بن كرير ،

وكان رحمه الله مثالا للمواطن المخلص في عمله كما يشهد بذلك أصدقائه ، والمتقاضين الذين عاصروه ووجدوا ضالتهم في عدله .

وكان المشمول برحمة الله وعفوه يعيش حياة بسيطة ، بعيدا عن الأضواء والبهرجة ، محبا لأرض الرحامنة ولطبيعتها الهادئة ، وظل كذلك إلى أن وافته المنية رحمه الله ليلة الاثنين 12 يناير الجاري .

وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم طاقم جريدة أيام بريس بتعازيه القلبية الخالصة لأسرة المرحوم ،متمنيا أن يسكنه الله فسيح جناته ، وأن يرزق عائلته الصغيرة والكبيرة الصبر والسلوان،

لله ما أخد ولله ما أعطى وإنا لله وإنا إليه راجعون .