افتتاحية

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » خبيرات نيت » الضحك على الذقون: هل يمكنه أن يحدث هنا ؟  

الضحك على الذقون: هل يمكنه أن يحدث هنا ؟  

 

 

ربما من أمريكا التقطت الصورة أو من فرنسا أو من بلدان ما وراء المتوسطي والأطلسي ، هي صورة من الضحك على الذقون حينما يتمكن الشرطي من الانحناء لطفل كي يحزم حداءه ، لا مجال هنا للحديث عن حقوق الإنسان أو الحريات أو الدساتير فقط الحديث عن الإنسانية في بعديها الكوني والخاص بتلك البلدان .

والضحك على الذقون يجرنا إلى السؤال كم مرة انحنى رجل سلطة بطول المغرب وعرضه من اجل مد يد المساعدة لطفل أو لمرأة أو لمسن أو لكل الناس ؟ لا نعلم مما تتناقله الصور يوميا من هنا وهناك عن العصا لمن يعصى والتي تعطي الانطباع العام بأن الانحناء لا يزال بعيد المنال هو غير محقق بالمطلق ليبقى الضحك على الذقون تفسره أبجديات مواثيق حقوق الإنسان حينما ” تزور ” المغرب عبر الطائرة أو الباص”.