افتتاحية

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » سليدر » اليوم العالمي للبيئة : أكذوبة أبريل الكبرى .

اليوم العالمي للبيئة : أكذوبة أبريل الكبرى .

عبد الهادي الموسولي .

يعود الاحتفال باليوم العالمي للبيئة إلى فكرة السيناتور الأمريكي غايلورد نيلسون، الذي دعا إلى الاحتفال بيوم الأرض لأول مرة في 22 أبريل 1970 م . وبغض النظر عن نيته الحسنة أو السيئة ، فإن الحديث هنا ذو شجون، إذ كيف لدولة تعتبر أول ملوث لكوكب الأرض أن تدعو للاحتفال بيوم الأرض .

وتجدر الإشارة إلى أن ظواهر تلوث كوكب الأرض من احتباس حراري وتغيرات مناخية قد ازدادت بشكل واضح منذ النصف الثاني من القرن 19 م . مع انطلاقة الثورة الصناعية الثانية ، أي بعد زيادة النشاط البشري بشكل واضح ، ودول الشمال هي المسؤولة عن هذا الأمر ، وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية ودول الاتحاد الأوربي واليابان ، ثم انضافت إليها الصين في النصف الثاني من القرن الماضي .

وتعتبر الولايات المتحدة والصين أكبر الدول الملوثة لأجواء الكرة الأرضية . وهي التي ترفض لحد الآن الموافقة على بروتكول كيوطو ، بل وتحايلت عليه خلال قمة المناخ 21 الماضية بفرنسا .

إن ما تريده دول الشمال المهيمنة في إطار العولمة هو إلزام دول الجنوب بالاتفاقيات المناخية ، ومراقبة اقتصادها وبالتالي تطورها . حتى يتسنى لها أن تبقى سوقا استهلاكية لمنتوجاتها ، وموردا هاما للمادة الخام .