افتتاحية

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » خبيرات نيت » بداياتهم ونهاياتنا.

بداياتهم ونهاياتنا.

 

 بمدينة مراكش السياحية الجميلة, صادفت في طريقي أثناء تجوالي أفواجا من السياح الذين ينعمون بالشمس الدافئة, و اثأر انتباهي طبيعة هؤلاء السياح هم  رجال ونساء بل شيوخ لايقوون حتى على الحركة بشكل جيد. و قادني ذهني إلي أن أتساءل عن الفرق بين هنا وهناك ،  لربما هؤلاء قاموا بواجبهم تجاه و طنهم بإخلاص و تفاني وأدوا الأمانة على أحسن وجه. 

ولربما جاء دور وطنهم الذي اذخر لهم صناديق تقاعد محترمة  مما يجعلهم ينعمون بتقاعد مشرف مريح كريم يستطيعون به التجوال و السفر إلى جميع بقاع العالم منتهية حياتهم بأمان و اطمئنان.

و بالمقابل رق قلبي إلى متقاعدينا و تساءلت هل المشكل يكمن في تأدية الواجب أم في شيء أخر ينهي الحياة بهذا الشكل السخيف ؟

mota9a1

تنكر لهم الوطن في عز الحاجة ، وأصبحوا تائهين في درب الحياة براتب لا يسمن و لا يغني من جوع، فمنهم من احترف بيع ” الديطاي” و منهم من يقضي أيامه وسط ساحات عمومية يفترش الأرض ” كرطونة” منشغلا في لعبة نهاية الساعة ” ضامة ” تلكم هي نهاية متقاعدينا وبدايات متقاعد يهم .