افتتاحية

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » سليدر » زيارة خاصة /عبد الوهاب بنطالب مفتش حزب الاستقلال بالرحامنة من يكون هذا الإنسان ؟

زيارة خاصة /عبد الوهاب بنطالب مفتش حزب الاستقلال بالرحامنة من يكون هذا الإنسان ؟

إعداد / صبري يوسف .

الاقتراب من عبد الوهاب بنطالب ليس هو الحكم الجاهز عن الرجل على مسافات قلت أو كبرت . الاقتراب منه  يغير القناعات ، هدوئه وسماحته وتواضعه أكثر الجوانب التي لا تظهر من “كاريزماه”  وهو على الأرض يتمشى أو يمشي ، والجلوس إلى جواره في حديث عن البدايات ولماذا حزب الاستقلال وليس تجربة سياسية أخرى ؟ ومن أنت ؟ وغيرها من الأسئلة العابرة بالزمن إلى لا نهاية يوقد في هذا الأخير مقدرة زائدة على الإجابة المناسبة بين تواريخ ووقفات ومحطات لا تنضب . من أجل كل ذلك أردنا اليوم أن نغيب تلك الأمتار ونغوص في الذاكرة مع أحد الأرقام الثابتة في المعادلة السياسية بالرحامنة . وأن نسلط الضوء على وجه لم يتمكن الكثيرون من القراء في زمن غير بعض المشاهد بالرحامنة ولم يغير بعض الرجال ،ولأنه ما فتيء يذكر أي لون في السياسة بالرحامنة ولا بد من المرور على عبد الوهاب بنطالب ، وإن لم يكن فلا بد والمرور على أسرة عريقة تربى في كنفها رأسها الوالد الحاج المدني بنطالب وأضلاعها تاريخ للأبناء في السياسة وإدارة الصراع بقيم متشبعة من الإيمان بالاختلاف الذي لا يفسد للود قضية مع باقي الشركاء .

talb2

فبيت هذا الأخير وقبله بيت الوالد الواقع بمركز مدينة ابن جرير كان قبلة لمجموعة من رموز حزب الاستقلال ، يحكي عبد الوهاب أن علال الفاسي زار والده سنوات تلت استقلال المغرب ، وأن عبد الخالق الطريس نفسه كان قد زار بيتهم ، البدايات لم تكن غريبة على عبد الخالق في بيئة استقلالية امتهن الوالد فيها السياسة حتى النخاع ، وفي كنفها سيتدرج الابن بين كاتب لمنظمة الشبيبة الاستقلالية إلى كاتب لفرع الحزب بابن جرير ، إلى كاتب إقليمي وطبعا ليس كل ذلك كان يسيرا في بيئة طبعها الصراع السياسي بامتياز ، دون إغفال أن محمد بوستة أحد الزعامات الاستقلالية  الكبيرة كان قد زار نفس البيت بالرحامنة عام 1975 .

سنة 1984 سستكون أم البدايات لشاب سيعانق المسؤوليات السياسية في عمر الثلاثينات وهو المزداد عام 1952 ، فترشح باسم الاستقلال حينها للانتخابات الجماعية وتوجت البداية بكرسي بالجماعة القروية لابن جرير ، 84 سنة الكرم السياسي كذلك حيث سيصبح عبد الوهاب بنطالب عضو بغرفة التجارة والصناعة والخدمات التي لم يغادرها إلا عام 2002 ، عام 84 سيشارك ابن الحاج المدني في الانتخابات التشريعية حينما كانت الرحامنة دائرة تشريعية واحدة وهذه المرة لم يوفق لوجود منافس قوي يومها الحركة الشعبية ، 1997 سيتوج عبد الوهاب بمنصب برلماني عن الرحامنة التي يعترف أنه صاحب الفضل من خلال علاقات سينسجها مع وزراء كثر، ومن خلال الأسئلة الآنية كممثل للرحامنة بالبرلمان و التي فكت العزلة عن مجموعة من الجماعات القروية وربطتها بطرق تجاوزت 65 كيلومتر.  بينما لم يكن مسموحا في أقصاه إلا ب7 كيلومترات على اعتبار ما أسماه حصة البرلمانيين والمستشارين من 1000 كيلومتر يتقاسمونها بينهم في كل قراهم وبلداتهم بالمغرب طيلة ولايتهم ، تلك الحصة التي يعترف لفؤاد عالي الهم بمساهمته فيها كذلك من خلال اتصالاته به أنداك حينما كان بديوان ولي العهد  الملك محمد السادس .

talb3

عبد الوهاب بنطالب وعلى امتداد 32 سنة من الممارسة التي يرغمه “جفافها ” أحيانا على الاستكانة والتراجع إلى الخلف من موقع المراقب حينما لا يسمح المجال بالمساهمة . وفائه  لحزب الاستقلال جر عليه الكثير من “القيل والقال ” الذي يعتبره عاديا ولا يمكن أن ينال منه .

عام 2007 حينما شاع خبر نزول الهمة إلي الرحامنة قادما من وزارة الداخلية ومن منطلقات عدة ومن قدرة هذا الأخير على ترك المكان إذا كان ما يستدعي تركه  أو إذا أجبر على ذلك كما يقول ،فجمد حركاته وأنشطته يومها واكتفى بالمشاهدة التي جرت عليه بعض الانتقادات ممن اعتبروه قد غير البوصلة ،ليرد في هذا الباب بأنه قاد لائحة الانتخابات التشريعية لعام 2011  الاستقلالية فأين المشكل إذن.  يستطرد هذا الأخير متسائلا بدوره عن من اعتبروه قد غير البوصلة إلى جهة ينكر بيقين السياسي المتزن سقوطه في مثل هذه الأخطاء.

الصور الكثيرة رفقة مسؤولي الدولة خلال أكثر من ربع قرن تعني الكثير بالنسبة له كمساهم في محطات بعينها ، وحول منصب الأمين العام أكد عبد الوهاب أن اللجنة التنفيذية هي من بتت في الطلبات ، وهي من اختارته ، وأن منصب المفتش لا يخضع لمعايير غير التي يعتمدها أعضاء اللجنة  . وحول الاستعدادات للانتخابات القادمة للسابع من أكتوبر اعتبر الاستقلال مهيأ بما فيه الكفاية وأن البحث جار عن من يمكنه أن يقود مهمة الترشح لمنصب برلماني للرحامنة من حزب الاستقلال الذي قال بخصوصه أنه يريد من زاويته رد الاعتبار للاستقلاليين  والمساهمة  في تنمية المنطقة من مبدأ المواطن المخلص لبلده ومن مبدأ الحفاظ على إرث والده الذي عاش ومات وهو يدعم الحزب ويموله من جهده الخاص طوال تلك السنون .

talb4