افتتاحية

  • الوعي بالقهر.

    بقلم: صبري يوسف. سأستعمل هذه العبارة التي وردت في مقال لأحد أساتذتي الجامعيين قبل أيام بموقع وطني مغ...

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » سليدر » سؤال حصيلة المصالح الخارجية لعمالة إقليم الرحامنة  في التنمية “هنا والآن” .

سؤال حصيلة المصالح الخارجية لعمالة إقليم الرحامنة  في التنمية “هنا والآن” .

يعتبر البعض من متتبعي الشأن الرحماني أنه حان  الوقت الآن لقراءة حصيلة المصالح الخارجية لعمالة إقليم الرحامنة ..تماشيا مع خطابات العاهل المغربي الملك محمد السادس ..وتماشيا مع ضرورة استيعاب هذه الحصيلة وقراءتها  بشكل نقدي من أجل معرفة ماذا يمكن أن يكون قدمه هؤلاء المسؤولين على مجموعة من القطاعات الحكومية وهم من يمثلونها ..ومدى جاذبية خدماتها بالأساس المقدمة لساكنة تحتاج في الأخير هذه المصالح والمديريات بالتعبير “الجديد” إلى التعريف بمنجزاتها وإخفاقاتها ورؤية الشارع الرحماني لأدائها..

في حلقة متواصلة سنختار كل مرة قطاعا أو مصلحة على أساس أن نضع جمهور القراء أمام دورها منذ أن نشأ إقليم الرحامنة إلى اليوم . الإخفاقات والنجاحات ؟ المواكبة والتتبع ؟ مدى قدرة معرفة حاجات الساكنة ؟ أو باختصار ماذا تحقق ؟ وماذا لم يتحقق ؟

تلك التي تعنى بالرياضة والشباب والصحة والتعليم و الفلاحة ومبادرة التنمية البشرية والبقية تأتي ..حصيلة 8 سنوات من العمل في رحم إقليم لا يزال يشكو ..لا يزال يذرف أزمات ودمعا كل حين ، في إقليم هل تمكن بعض مديري  ومدبري قطاعات مهمة معرفة أين وكيف السبيل إلى إقناع مواطن بجودة ما يقدمونه له ، وقد جعله ملك البلد أولى أولويات المسؤولين من الوزير إلى أخر موظف بمؤسسة هدفها خدمة الشعب .