افتتاحية

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » خبيرات نيت » صحيفة.. خطاب الأحد سيتجاوز خطاب 9 مارس.

صحيفة.. خطاب الأحد سيتجاوز خطاب 9 مارس.

المصدر :  بالواضح – طارق عمور

يتطلع الكل أن يشكل خطاب العرش الذي من المنتظر أن يلقي الملك محمد السادس الأحد المقبل، وسيلة لنزع فتيل التوتر الحاصل بين الدولة ومنطقة الريف، و لرفع الاحتقان والضرب بيد من حديد على كل من كان السبب المباشر في تأجيج الأحداث، خاصة وأن هناك إحتمال إلقاء خطاب العرش من مدينة الحسيمة.

وقالت صحيفة القدس العربي الكائن مقرها بالعاصمة البريطانية لندن، “إن المراقبين يرون أن خطاب العرش هذه المرة، سيكون أقوى من خطاب 9 مارس 2011 إبان إحتجاجات الربيع العربي، وفي ظل الحديث عن اللمسات الأخيرة للتقرير الذي طالب به الملك لتحديد المسؤوليات في تعثر مشاريع الحسيمة، وأن المرحلة المقبلة لما بعد خطاب العرش ستعرف العديد من المتغيرات، خاصة في ما يتعلق بعلاقة الدولة بالمواطن وحاجياته اليومية، كما ينتظر وبشكل قوي أن تكون هناك محاكمات وإقالات لمسؤولين كبار بالدولة.”

وانسجاما مع السياق ذاته، أوردت الصحيفة قول مصطفى المريزق «إننا في انتظار خطاب العرش عام 2017، والموجه لكل المغاربة، والمتوقع أن يوجه لسكان الحسيمة على وجه الخصوص…»

إلى ذلك أيضا أورد المصدر ذاته قول المحلل السياسي حفيظ الزهري الذي اعتبر أن «التطور الذي عرفته احتجاجات الحسيمة والغضبة الملكية ومطالبته بفتح تحقيق حول تحديد المسؤوليات في تأخر مشروع منارة المتوسط والحديث عن وجود التحقيق في مراحله الأخيرة سيجعل من خطاب العرش خطابا قويا، حيث يرتقب أن يشهد استعراض نتائج التحقيق الذي سيعرف مفاجآت من العيار الثقيل قد تعصف بالعديد من المسؤولين الكبار بمختلف مراتبهم، وسيكون بمثابة خارطة الطريق وتأطير للمرحلة المقبلة من العلاقة بين الدولة والمواطن مع التركيز على ربط المسؤولية بالمحاسبة».