افتتاحية

  • وداعا قراءنا الأعزاء.

    بقلم : صبري يوسف . لم يعد هناك متسع من الوقت للبحث عن الذات في مهنة الانتساب إليها يتطلب جهدا كبيرا ...

اشهار

انضم لمعجبي أيام بريس

تطبيق ايام بريس

الرئيسية » سليدر » مناديب الرحامنة ومديرياته مصالح خارجية بكماء تنتظر الضوء الأخضر فقط.

مناديب الرحامنة ومديرياته مصالح خارجية بكماء تنتظر الضوء الأخضر فقط.

باستثناء مندوبية التعاون الوطني والصحة والتعليم  التي بات مندوبيها  معروفين بعض الشيء بين الساكنة والفاعلين الاجتماعيين تبقى المندوبيات الأخرى مجهولة .

لا يعرف منها سوى الاسم ، ويغيب عنوانها عن الأذهان . ترى هل لأن مناديبها أمروا  بأن يلتزموا الصمت . أم لغياب سياسة تواصلية مدروسة . أم لأن بعضهم تمنى ملايين المرات أن يصبح مسؤولا  تم حينما استجاب له القدر فضل الصمت حتى لا يغضب ولا يغضب عنه أحد .عملا بالمقولة “كم حاجة قضيناها بتركها “.